من هو حسين غرير ؟

لن أتحدث لكم عن حسين فشهادتي الشخصية به مجروحة , فهو صديق عزيز

 حسين غرير مدوّن سوري  اعتقل  في 24 \10\2011

ولمن لا يعرفه  فأفضل طريقة لتعرف من هو حسين هي قراءة كلماته التي تعبر بصدق وشفافية عن شخصيته ..

أترككم مع بعض من كلماته :

 ” لا نريد وطنا نسجن فيه لقول كلمة بل وطنا يتسع لكل الكلمات “

حسين غرير

….

“أرفض اللجوء إلى العنف من قبل أي جهة أو شخص كان. فاستخدام العنف لا يولد سوى الدمار وخيبات الأمل ويعيدنا سنين إلى الوراء ويفقدنا الثقة فيما بيننا كمواطنين نعيش في ظل القانون. إن كان هناك من يقفز فوق القانون فيجب علينا أن نبقى نحن تحت مظلته ونحترمه أثناء دفاعنا عنه، فلا ينسجم الدفاع عن القانون مع القفز فوقه. العنف يولد الأحقاد ويسبب الجراح التي تحتاج الكثير من الوقت والجهد في محاولة لأمها من جديد”

حسين غرير

 ….

  • دافعت هنا وفي كل مكان ،بما سمحت لي إمكانياتي المتواضعة، عن حقوق المرأة وحقوق المعوقين وحقوق المظلومين والجوعى وحتى حقوق المرتشين الذين خسروا أخلاقهم خوفاً من الجوع والمرض والبرد. وسوف أبقى أدافع عنهم وعن نفسي وعن مستقبل أطفالي، وأقول باختصار الآن وبالتفصيل لاحقاً: لن نستطيع العيش بكرامة حتى ننال جميع حقوقنا ولن نستطيع نيل حقوقنا إلا بمحاربة الفساد والقضاء العادل وووو ولن نستيطع فعل كل ذلك إن لم نستل أقلامنا ونعري كل الأخطاء. نعم إنها حرية التعبير “حسين غرير

 ….

زهرة رمز لقصة حليمة وحسناء وغيرهن كثر. فلنجعل يوم اغتيالها للمرة الثالثة يوم إعلان أننا لسنا شركاء في قتل الإنسان، يوم انطلاق العمل حتى ننال شرفنا الحقيقي بإلغاء اسم “جرائم الشرف” من قاموسنا الوطني والقانوني والاجتماعي. لنتضامن جميعنا مع ضحايات جرائم الشرف، جرائم العار بكل الوسائل الممكنة، بالنشاط المدني ومن خلال مواقع الأخبار ومدوناتنا والفيس بوك وتويتر وكل المواقع الاجتماعية “

حسين غرير
في حديثه عن قصة زهرة وجرائم الشرف

 ….

” فبالرغم من أننا جميعنا نؤيد إنزال العقوبات المناسبة بمن يرتكب أي نوع من الجرائم إلا أننا يجب أن نرفض هذه الأساليب بالتعامل مع المواطن خارج إطار القضاء وذلك حماية لأنفسنا كما للآخرين. فلو قرر كل مسؤول أو أخ أو عائلة محاكمة الآخرين على أفعالهم أو مسامحتهم دون الرجوع إلى القضاء المختص فعن أي مؤسسات وقانون ومواطن نتحدث؟

حسين غرير

 …

“الأمل هو محاولة جادة لتحقيق الحلم “

حسين غرير

 …..

هذه الكلمات هي بضع قليل من أفكار حسين , الذي لطالما دافع عن الانسانية وحقوق المرأة والمعوقين والأطفال . كتب للمجتمع والقانون والحرية ..لفلسطين وسورية ولكل قضايا الحق

 الحرية لك صديقي حسين , وللشباب الرائعين الذين تأسرهم روعتهم , ولكل معتقلي الرأي في سورية

نحن بانتظارك

..

الجمل  والعبارات مأخوذة من مدونة  حسين غرير يمكنك التعرف عليه اكثر

يمكنكم متابعة صفحة حسين غرير معتقل وكلماته حرة بيننا من هنا

الصورة  إهداء من مدونات أحمد إلى حسين غرير

 

Advertisements